مدونة المطالب العالية
5

ضعف الهمم

  ضعف الهمم :  إن السلالم إلى الأدوار العليا موجودة طول الوقت ، ولكن لا أحد يكلف نفسه بصعود الدرج ، والأغلبية تعيش وتموت في البدروم . ولو كلف أحد منهم نفسه بالصعود ، وتحمل مشقة الصعود ، وشاهد المنظر من فوقه ، لبكى ندماً على عمر عاشه في البدروم ، مع الجرذان . من أجل لذة لا تساوي شيئاً : ولكنه الضعف الذي ينخر الأبدان . المطالب العالية أبو نادر

المزيد... »

5

التمكين في الأرض

  التمكين في الأرض : المسلمون اليوم ليسوا هم المسلمين الذين وعدهم الله في كتابه بالنصر  والتأييد ، والذي قال عنهم :  ( إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الْأَشْهَادُ ). وليسوا هم المسلمين الذين خاطبهم الله قائلاً : ( وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي...

المزيد... »

5

البضاعة الغالية

  الأسبوعية  البضاعة الغالية :  قال أحدهم : لقد انتهيت بعد معايشتي للقرآن ، إلى يقين جاسم حاسم : أنه لا صلاح لهذه الأرض ، ولا راحة لهذه البشرية  ولا طمأنينة لهذا الإنسان ، ولا رفعة ، ولا بركة ، ولا طهارة ، ولا تناسق مع سنن الكون ، وفطرة الحياة : إلا بالرجوع إلى الله . وهو العودة بالحياة كلها ، إلى منهج الله : الذي رسمه للبشرية في الرسالات السابقة ، وختمه بالقرآن الكريم ، هذه الرسالة العآمة ، الخاتمة التي حوت كل الفضائل التي نزلت في الكتب السابقة إلى يوم القيامة . إن هذا...

المزيد... »

5

إيمان العجائز

  إيمان العجائز :  يرحم الله تلك المرأة العجوز ، التي نظرت من شرفة منزلها في بغداد ، إلى الناس ، وقد ازدحموا في الأزقة والساحات ، لاستقبال : الإمام فخر الدين الرازي . فالتفتت تسأل من حولها : ما الخبر؟ قالوا : إنه الإمام الرازي الذي حشد في مؤلفاته  مئات الأدلة العلمية على وجود الله ، ووحدانيته !! . فاستخفت بكلامهم قائلة : لو لم يكن قد اُبتلي ، بمئات الشكوك ، لما احتاج إلى ما يطردها من مئات البراهين . وبلغ الإمام الرازي ، هذا الذي قالته تلك العجوز ، فرفع يديه يدعو الله قائلاً : (...

المزيد... »

5

إصلاح السقطات

  إصلاح  السقطات : قال ابن القيم رحمه الله: في هذا التحليل الرائع لإصلاح سقطات النفس :  ( إنما يستقيم رجوعك إلى الله يوم القيامة بثلاثة أشياء : * الخروج من التبعات ، والتوجع للعثرات ، واستدراك الفائتات .  والخروج من التبعات هو بالتوبة من الذنوب التي بين العبد وبين الله تعالى . وأداء الحقوق التي عليه للخلق . واستدراك الفائتات ، وهو استدراك ما فاته من طاعة وقربة ، بأمثالها أوبخير منها . المطالب العالية

المزيد... »

5

الرجل الجسور

  الأسبوعية    الرجل الجسور   :    يقول الغزالي رحمه الله :  أنا الآن في سن الخمسين ، اقتحم لجة هذا البحر العميق ، وأخوض في أعماقه ، خوض الجسور ، الذي لا يهاب الموت ، ولا تصده المهالك .   وأتوغل في كل مظلمة ، والتهجم على كل مشكلة ، واقتحم كل ورطة ، وأتفحص عقيدة كل فرقة .    واستكشف أسرار مذهب كل طائفة  لأميز  بين محق ومبطل ، لا أغادر باطنياً إلا وأحب أن أطلع على باطنيته  .    ولا ظاهرياً : إلا وأريد أن أعلم حاصل ظهارته ، ولاصوفياً : إلا وأحرص على العثور  سر صفته .   ولا زنديقاً...

المزيد... »

5

وثنية في مكة ( ١ - ٢ )‬

  وثنية في مكة  ( ١ - ٢ )‬ يسأل صديقه المسلم ؟ ما السر  عندكم في ثياب الإحرام البيضاء ، وضرورة لبسها على اللحم  وتحريم المخيط ؟  وما معنى رجم إبليس والطواف حول الكعبة ؟ ألا ترى معي أنها بقايا الوثنية التي كانت تعبد قديما ؟ قال له صديقه المسلم : أنت لا تكتفي بأن تحب حبيبك حبـَّاً عذرياً أفلاطونياً ، وإنما تريد أن تعبر عن حبك له بالفعل : بالقُبلة والعِناق واللقاء هل أنت والحال هكذا وثنياً ؟ وبالمثل : ولله المثل الأعلى من يسعى إلى الله بعقله وقلبه : يقول له الله : إن هذا لا يكفي لابد...

المزيد... »

5

التسليم المطلق

  التسليم المطلق : ( فلنولينك قبلة ترضاها )  التسليم والطاعة المطلقة : عن ابن عباس قال : بينما نحن في الصلاة ، نحو بيت المقدس ، ونحن في الركوع ، إذ نادى منادٍ بالباب : أن القبلة قد تحولت إلى الكعبة . وروى مسلم عَنِ ابْنِ عُمَرَ قَالَ : " بَيْنَمَا النَّاسُ فِي صَلَاةِ الصُّبْحِ بِقُبَاءٍ إِذْ جَاءَهُمْ آتٍ فَقَالَ: إِنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدِ اُنْزِلَ عَلَيْهِ اللَّيْلَةَ ، وَقَدْ أُمِرَ أَنْ يَسْتَقْبِلَ الْكَعْبَةَ فَاسْتَقْبِلُوهَا ، وَكَانَتْ...

المزيد... »

5

حب الظهور

  حب الظهور : الرغبة في الرئاسة والإمارة ً، وعدم تقدير المسئولية . هو الخطر الذي حذر منه الرسول : ( إنكم ستحرصون  على الإمارة ، وستكون ندامة يوم القيامة ، فنعم المرضعة وبئست الفاطمة . نعم المرضعة : أي : أولها ، لأن معها المال والجاه واللذات . بئست الفاطمة : أي آخرها  التبعات المرة يوم القيامة . المطالب العالية .

المزيد... »

5

أصناف العاملين

  أصناف العاملين : يقول أهل العلم : أهل الصلاة أصناف : - منهم : صنف أقبلوا على الله تعالى ، فاشتغلوا بالصلاة عنه . وصنف : أقبلوا على الله تعالى فاشتغلوا به عن الصلاة ، وهذا أعلى من سابقه . وصنف ثالث : أهل مجاهدة ، وفي المجاهدة تكفير للسيئات ، ومحو الخطيآت . وما سوى ذلك : تضييع وتفريط ، وهم في حكم المشيئة عند الله ، موقوفون : بين عذاب ورحمة . المطالب العالية  ابو نادر

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل