5

العصمة من فتنة الدنيا

العصمة من فتنة الدنيا وفيه خباب : قال : ( إن أصحاب محمد مضوا ولم تنقصهم الدنيا شيئاً ، وإنا أصبنا من الدنيا ما لا نجد له موضعاً إلا التراب ) . قال أهل العلم : هذا السياق فيه تنبيه في أن زهرة الدنيا ينبغي أن يُخشى سوء عاقبتها ، وشر فتنتها من فتح الله عليه الدنيا ، ويحذر التنافس فيها والطمأنينة إلى زخرفها الفاني . لأن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ خشي ذلك على أمته ، وحذرهم منه لعلمه أن الفتنة مقرونة بالغنى : فقد سمعت الأنصار بقدوم أبو عبيده من البحرين بجزيتها فقال لهم رسول الله : (...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل