5

فرعون وقومه

فرعون وقومه ( فقال أنا ربكم الأعلى ) : ـ كلمة غاية في القبح، وغاية في التطاول من مخلوق لا يملك لنفسه ضراً ولا نفعاً قال هذا الطاغية هذه الكلمة : وهو مخدوع بغفلة جماهيره وانقيادها له ، فما يخدع الطغاة شئ أعظم من غفلة الجماهير ، ولو أنها شعرت بأنسانيتها  لوقفت للنظر في أيام الله بالطغاة التي وقعت حولهم . قيل : لا يمكن أن يطغى فرد في أمة كريمة أبداً ، فأما فرعون فوجد من قومه من الإذعان المطلق ، ومن الغفلة والذلة ، ما جرأه على أن يخرج عليهم بهذه الكلمة الفاجرة : ( أنا ربكم الأعلى ) ....

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل