5

تسارع الزمن

تسارع الزمن الزمن يجري جري الريح ، سواء كان زمن مسرة وفرح ، أم كان زمن اكتئاب وهموم وغموم . يقول أحد الشعراء : ـ مرت سنينٌ بالوصالِ وبالهنَا  ـ فكأنَّها من قُصْرها أيامٌ . ثم أنثنت أيامُ هجرِ بعدها      ـ فكأنَّها من طولِها أعوام . ثم أنقضت تِلك السنونُ وأهلُها ـ فكأنها وكأنّهم من طولها أحلامُ . وقال آخر : وإذا كان آخر العمرُ موتاً ـ فسواء قصيرُه والطويلُ قرأت أن شيخ المرسلين، نوح عليه السلام : أنه جاءه ملك الموت ليقبض روحه ، بعد أكثر من ألف سنة ، عاشها قبل الطوفان...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل