مدونة المطالب العالية | أغسطس 2018
5

محبة فيها المهلكة

محبة فيها المهلكة :‬ قد يحب الناس الشخص لعلمه أو دينه أو إحسانه أو غير ذلك فالفتنة في هذه المحبة عظيمة . فإن فتنة العلم والجاه والصور فتنة لكل مفتون ، وهم مع حبهم له يطلبون منه مقاصدهم .   فإن لم يفعلها نقص الحب ، ولربما تحول إلى نوع من البغض ، ولربما زاد أو أدى إلى الإنسلاخ من حبه ، فصار مبغوضاً ، بعد أن كان محبوباً   فأصدقاء الإنسان ، يحبون استخدامه في أغراضهم حتى يكون كالعبد لهم ، وأعداؤه يسعون في أذاه وإضراره ، وأولئك يطلبون منه انتفاعهم وإن كان مضراً له مفسداً لدينه .  ...

المزيد... »

5

القضاة قديماً

آخر الأسبوع القضاة قديماً : في الدولة العباسية : جاء القاضي إلى المأمون ، يطلب منه إقالته من القضاء قائلاً : أنا لا آمن نفسي في سلك القضاء .   فقال له الخليفة : ما الذي دعاك إلى ترك القضاء ؟ فقال : طرق منزلي أحدهم ، وفتح له الخادم ، فسلمه طبق من الرطب ، في بواكير قطف الثمرة .   فطلبت منه أن يصف لي ملامح صاحب الطبق ، فعرفت أن له قضية غداً مع غريمه له عندي في مجلس القضاء .   فطلبت منه أن يلحق به ، ويعيد له الطبق ، مع شدة حبي للرطب .   فلما وقفا أمامي في اليوم التالي في...

المزيد... »

5

عطاءات مؤجلة

عطاءات مؤجلة :‬ لقد قضى الله عز وجل ، أن يؤخر الأجر الذي أعده لعباده الصالحين  والذي تحدث عنه  في كتابه المبين ، إلى ما بعد الموت . إلى اليوم الموعود الذي ينتهي فيه التكليف ، ويحل محله الأجر الذي وعدهم به .   فلماذا ؟ .. وما الحكمة ؟ .ألم يقل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ( أعطوا الأجير أجره قبل أن يجف عرقه )   يقال : أن الدار الدنيا تتعارض ، من حيث  نوع الأجر الذي أعده الله لعباده ، إذ أن من خصائص الدنيا فنائها ، وعدم بقائها . في حين أن من خصائص الأجر الذي قضى به الله لعباده...

المزيد... »

5

قادة كبار ومثل عليا

قادة كبار  ومثل عليا :‬ ( فإذا قُضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون )   حثهم الله على الإنتشار في الأرض ، وابتغاء الربح ، مع التوصية بالإكثار من ذكر الله ، وألا تلهيهم شئ من التجارة ولا غيرها عنه . وأن يكون همهم في جميع أحوالهم وأوقاتهم موكولة به ، ولا ينفضّوا عنه .   الجيل الفريد :- ———- وهذه الآية تلتها الآية التي ذكر الله تعالى فيها : أنهم إن انفضوا من المسجد والرسول كان يخطب يوم الجمعة ، طلباً للتجارة .   وهي حادثة...

المزيد... »

5

مواقف إيمانية خالدة

الأسبوعية ‬ مواقف إيمانية خالدة :  قرأت في سيرة حياة بديع الزمان ، سعيد النورسي ، أنه اشترك مع الأتراك في الحرب العالمية الأولى .   ووقع أسيراً في يد القياصرة الروس ، وذات يوم دخل ضابط روسي إلى معسكر الأسرى ، وكان فيهم بديع الزمان ، فكان كل ما مر ّ بفئة من الأسرى ، قاموا احتراماً له .   ولما وصل إلى بديع الزمان لم يعبأ به ، ولم يقم  له ، فلفت ذلك نظر الضابط ، فأقبل إليه قائلاً : لعلك لا تعرفني !.. قال له بلى إنك الذي تُدعى نقولا !..    قال : فأنت إذن تستهين بعظمة روسيا !.. قال : لا...

المزيد... »

5

شؤون الآخرة

شؤون الآخرة :‬ قال العارفون بالله : أكثر ما يدخل الموحدين النار  مظالم العباد فديوان مظالم العباد ، هو الديوان الذي لا يُترك .فأما بقية السيئات ، فيتسارع العفو والتكفير إليها. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أتدرون ما المفلس؟ " قالوا : المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع فقال : " إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة، ويأتي وقد شتم هذا وقذف هذا وأكل مال هذا وسفك دم هذا و ضرب هذا فيعطى هذا من حسناته، وهذا من حسناته فإن فنيت...

المزيد... »

5

أحوال الإنسان

أحوال الإنسان :‬ ‫لماذا ، اهدنا الصراط المستقيم في كل صلاة ؟‬ ‫كل إنسان لا يخلوا من معصية بجوارحه . فإن خلا في بعض الأحوال من معصية الجوارح .‬   ‫فلا يخلوا من الهم بالذنب ، فإن خلا في بعض الأحوال من الهم ، فلا يخلوا من وساوس الشيطان : باراد الخواطر المغيبة عن ذكرالله : فلا يتصور الخلو من هذا النقص .‬   ‫وإنما يتفاوتون في المقادير ، فأما الأصل فلا بد منه ، ولهذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إنه لَيُغانُ على قلبي وإني لأستغفر الله في اليوم مائة  مرة )‬ رواه مسلم  ...

المزيد... »

5

من دقائق التفسير

الأسبوعية ‬ ‫من دقائق التفسير :‬ كلام نفيس  ( وَبَرَزُوا لِلَّهِ جَمِيعًا فَقَالَ الضُّعَفَاءُ لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعًا فَهَلْ أَنتُم مُّغْنُونَ عَنَّا مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِن شَيْءٍ ۚ قَالُوا لَوْ هَدَانَا اللَّهُ لَهَدَيْنَاكُمْ ۖ سَوَاءٌ عَلَيْنَا أَجَزِعْنَا أَمْ صَبَرْنَا مَا لَنَا مِن مَّحِيصٍ   )   قال أحد العارفين :- كلما ورد في هذه الآية  : لم يقع بعد ، من حيث الواقع ،  ولكن هذه المحاورة سوف تقع بحذافيرها يوم القيامة....

المزيد... »

5

العبيد هم العبيد

العبيد هم العبيد :‬ الضعفاء هم الضعفاء : هم الذين تنازلوا عن حريتهم الشخصية في التفكير ، والإعتقاد . وجعلوا انفسهم تبعا للمستكبرين والطغاة ، ودانوا لعبيد مثلهم من عباد الله . والقوة المادية لا تملك أن تستعبد إنساناً لديه حرية الإختيار ، فقصارى ما تملكه تلك القوة المادية ، أن تملك الجسد ، تؤذيه وتعذبه ، وتكبله وتحبسه ، أما الضمير والروح فلا يملك أحد حبسها ولا استذلالها .   ولقد عشنا مع نماذج من هذا النوع : بلال ، وخباب ، وغيرهم من كانوا كالجبال الرواسي في الصمود ، أمام طغاة...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل