مدونة المطالب العالية | أكتوبر 2019
5

نمو الملكات

  نمو الملكات : ( وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْني)  طه - ٣٩ ( ولتصنع على عيني ) : لترني تحت مراقبتي ، وبمرأى مني . هذا التربية سماها الله تعالى : في لغة القرآن صناعة ، لأن نمو ملكات  الإنسان وتعاظمها شيئاً فشيئاً ، حتى تكتمل في أعلى درجات الكمال  لتكون مهيأة للقيام بالمهمة ، تحتاج إلى متابعة ورقابة ، فما بالك  إذا كان من يراقب مراحل نمو هذا العبد : هو الله تعالى . المطالب العالية أبو نادر

المزيد... »

5

القرون المفضلة

  القرون المفضلة   روى البخاري ومسلم عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ( خَيْرُ النَّاسِ قَرْنِي، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ، ثُمَّ يَجِيءُ أَقْوَامٌ تَسْبِقُ شَهَادَةُ أَحَدِهِمْ يَمِينَهُ، وَيَمِينُهُ شَهَادَتَهُ ) . فضيلة أهل ذلك القرن في : العلم والإيمان ، والأعمال الصالحة ، فغلب الخير فيها وكثر أهله ، وقل الشر فيها وأهله ، واعتز فيها  الإسلام وأهله ، وكثر فيها العلم...

المزيد... »

5

التسامح

  التسامح :‬ ‫ما أحسن النفس المتسامحة ، المتغافلة ، الباسمة ، لأن صاحبها ‬ ‫لا يشغل نفسه في تأويل العبارات ، والتدقيق في ألفاظ الخصوم ‬ ‫ لأن صاحبها يعيش مطمئن البال ، في أمان وفي سكينة ، أما النفس الناقمة الثائرة الغاضبة : فصاحبها يعيش في ملكات متصارعة ‬ ‫ينظر دائماً إلى سقطات الآخرين ، ويكبرها  .‬ ‫قال تعالى : -‬ ‫( وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ) المطالب العالية أبو نادر

المزيد... »

5

ومضات إيمانية

  ومضات إيمانية : : ( لِّيُدْخِلَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ ۚ وَكَانَ ذَٰلِكَ عِندَ اللَّهِ فَوْزًا عَظِيمًا ) :إنها نزلت في أهل بيعة الرضوان صحابة رسول الله ، الذين بايعوه على الموت ، وكان لهم مواقف خالدة  في جميع الغزوات ، وثبتوا مع رسول الله في دعم الرسالة . ( يد الله فوق أيديهم ) : أي هو حاضر معهم ، يسمع أقوالهم ويرى مكانهم ، ويعلم ضمائرهم وظواهرهم : فالله تعالى هو المبايع...

المزيد... »

5

تعلموا إسلامكم أولاً

  الأسبوعية تعلموا إسلامكم أولاً : ( وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ ۖ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ ) هذا يعني أنكم سوف تحاسبون إذا لم تطبقوه في أنفسكم  : بأفعالكم وسمتكم وأخلاقكم :  لتكونوا دعاة للبشرية : هذا هو معنى  لتكونوا شهداء على الناس ، أن تطبقوه في عقائده  وشرائعه . وذلك لتكونوا مثلٌ عليا ، ينظر العالم إليكم ، فعدم تطبيق قيم الدين في حركة الحياة : مدعاة لأن تكونوا : قد تسببتم في عزوف الناس عن اعتناق الإسلام  . كما قال الأستاذ "إيرفنج" بجامعة تنس الأمريكية : إنكم لن...

المزيد... »

5

لا تصاحب الظالمين

  لا تصاحب الظالمين ..لماذا ؟ : لأن مصاحبتهم إيناس لهم ، وبالتالي ، فهي تشجيع  لهم على المضي قدماً في مسلسل الظلم . وربما أصابتهم قارعة ، فينالك منها شظايا ، وأخطر ذلك كله أن مساكنتهم : مطبوعة بطابع اللعنة  والشؤم . والمؤمن مطالب بالتجافي عن مساقط الغضب . وقد كان سلفنا الصالح على وعي بهذه الحقيقة . لما ورد في القرآن في شأنهم من وصف . المطالب العالية أبو نادر

المزيد... »

5

لا تنازع مراد الله

  لا تنازع مراد الله : كان أحد كبار  أعيان الدولة في السجن مع ولده ، بسبب تهمة أو وشاية . وكان الولد يضع إناء الوضوء لوالده بجوار السراج من الليل  لعل الثلج يذوب عند الفجر ، فرأى الوالد ابنه وهو يبكي ! ، فقال : مالك يا بني ؟  قال : تذكرت العز الذي كنا فيه ، ومكانك العظيم من الحاكم ، ثم  نظرت إلى ما نحن فيه . قال الأب : يا بني لعلها دعوة مظلوم في جنح الليل أصابتنا ، بظلم أقترفناه  دون علم منا . تأمل : قد أرجع الأمور إلى أسبابها ، ولم يعنّف الحاكم الذي سجنه  ولم يكن ذلك الموقف...

المزيد... »

5

العقيدة القتالية الروسية

  آخر الاسبوع  العقيدة القتالية الروسية  : المطلع على الدراسات والتحليلات الاستراتيجية التي أُجريت  في أعقاب الحروب التي وقعت أحداثها في القرن العشرين ابتداءاً من الحرب العالمية الأولى.التي وقعت في مطلع القرن ، ثم الحرب العالمية الثانية عام 1945 مروراً بحرب الخليج ، وحروب إسرائل مع العرب ، كل تلك الوقائع  اهتمت بها معاهد الدراسات الاستراتيجية الغربية . تبين لنا هذه الدراسات  : الفظائع  التي ارتكبت في تلك الحروب ، بجيوش هؤلاء الراقين المتحضرين .  وسوف اتعرض لمثال واحد...

المزيد... »

5

طرائف

  طرائف : نقل عن الإمام الشافعي رحمه الله أنه سأل رجلا قادما من بغداد ، قائلا كيف بغداد ؟ قال : هي بلد سوء وفساد وعهر  قال الشافعي : صدقت . ثم قدم شخص آخر من بغداد ، فقال له الشافعي  كيف وجدت بغداد ؟ ! قال : بلد العلم والصلاح والتقوى والخير ، قال له : صدقت ! . فقال له بعض الحاضرين : كلاهما قلت صدقت ! قال الشافعي : الأول كان فاسداً ، وجالس الفساق  فلم يجد إلا ذلك . والثاني جالس الصالحين ، واعتقد ان بغداد كلها كذلك . فينبغي للعاقل ألا يحكم على الناس بالسوء ، ففيهم الطرفين ، وفي...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل