5

الحياة الطيبة

الحياة الطيبة : "  أَوْ يُوبِقْهُنَّ بِمَا كَسَبُوا وَيَعْفُ عَنْ كَثِيرٍ " : ( السفن ) ‏يمكننا الخروج بفائدة جليلة من هذه الآية : ‏أن الفساد الحاصل في الكون : في بره وبحره ‏وجوه . ‏أسباب ناشئة عن تصرفات الإنسان ، وهذه ‏عبرة : ليعلم كل واحد أن استمرار العطاء الرباني ‏في كل أوجه الحياة ‏مرهون : بالاستقامة ، والسير وفق المنهج الذي أراده الله ، لتستقيم حركة الحياة . وأن ما يلم بالإنسان : من نكد ومنغصات وهموم بسبب ، الانحراف عن الاستقامة . فكن مع الله دائماً تنعم بحياة...

المزيد... »

5

المقام العالي

  المقام العالي : ‏صاحب المقام العالي في العبودية : لا يقف مع العوارض ‏من الشهوات وملذات الدنيا ، فإنها قواطع تعطله في ‏سيره إلى الله . ‏وينبغي له أن يتغافل عنها ، ولا يوسع دوائرها ، فصاحب ‏المقام العالي ، يعلم أنها جاءت بحكم المقادير  في دار ‏الفتن والاختبار  ، ودار الآفات . فإذا صبر العبد على هذه العوارض ، رُجي له أن يصل إلى المقام العالي .  حتى تغمر محبة الله قلبه وروحه ، ففي هذه المرحلة من العبودية يذوق معنى الحياة الطيبة . المطالب العالية

المزيد... »

5

الضربة الثانية

مقال الأسبوع الضربة الثانية  : ‏عندما هددت إسرائيل بضرب ‏المشروع النووي الإيراني . ‏ردت عليها  إيران بأن الثمن هو محو عاصمة إسرائيل من الخريطة  . يعني ذلك : إبادة أكثر من مليون مواطن ، سكان العاصمة الإسرائيلية ومما يدعو للعجب أن ‏إسرائيل لم تهدد بضرب مدينة  طهران  ومحوها من الخريطة . وإنما هددت بضرب الموقع العسكري المعد لتصنيع أسلحة الدمار الشامل .   وكان ينبغي لها في أقل  تقدير  أن تهدد بضرب : الموقع النووي الإسرائيل بديمونة وذلك السن بالسن . وليس بضرب المدنيين ،...

المزيد... »

5

من دقائق التفسير

من دقائق التفسير قال الله تعالى :- ‏( وَلَوْلَا أَن ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدتَّ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئًا قَلِيلًا ) ‏أنظر في كيفية المتابعة الإلهية لخطرات النفس وتأمل هذه الإحاطة الشاملة ، المهيمنة ‏على أمور الكون . لقد تدخلت العناية الربانية ، لتنقذ قلب الرسول ‏- صلى الله عليه وسلم -من أن يميل ولو قليلاً . كيف يُعرف هذا القليل ومن يحيط به ؟ !!. يجب علينا أن ندرك أن تصرفاتنا ، مهما كانت متناهية في الصغر  : فإنها تحت الرقابة الإلهية . قال الله تعالى :- ( وإن تجهر...

المزيد... »

5

خلق التسامح

خلق التسامح : ما أحسن النفس المتسامحة ، المتغافلة ، الباسمة ، لأن صاحبها ‬ ‫لا يشغل نفسه في تأويل العبارات ، والتدقيق في ألفاظ الخصوم ‬لأن صاحبها يعيش مطمئن البال ، في أمان وفي سكينة . أما النفس الناقمة الثائرة الغاضبة : فصاحبها يعيش في ملكات متصارعة ‬ ‫ينظر دائماً إلى سقطات الآخرين  ويكبرها  . ‬ ‫قال تعالى : -‬ ‫( وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ) . المطالب العالية

المزيد... »

5

مشروع العربية أمام البرلمان

كلمة هذا الأسبوع : مشروع العربية أمام البرلمان : قانون جديد يعرض على البرلمان المصري من علماء الأزهر لحماية اللغة العربية . من ظاهرة تفشي اللغات الأجنبية ، في الأنشطة الجارية وأسماء الفنادق ولافتات المتاجر  .‏ في مقابلة مع البرلمانية المصرية في محطة : البيبي - سي - بالعربية . ناقشت  الإعلامية المصرية  فحوى هذا القانون الجديد الذي يعرض على البرلمان المصري لإقراره  . ومضمون هذا القانون  أن يجعل اللغة العربية الفصحى هي : اللغة الوحيدة في كافة المواقع . ويمنع أي منتج تجاري...

المزيد... »

5

أربع خصال

قال الحكماء : أربع خصال من حافظ عليهن ‏استراح حتى الموت . ‏* -  الابتعاد عن فضول الكلام . ‏* - الابتعاد عن فضول الطعام . ‏* - الابتعاد عن فضول المخالطة . ‏* - الابتعاد عن فضول النظر  . ‏ومن علامات إعراض الله تعالى ‏عن العبد اشتغاله بما لا ينفعه . ‏المطالب العالية

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل