5

خواطر إيمانية

خواطر إيمانية : ‏من أسماء الله تعالى : ( الرحمن ) فإن رحمته تمنعُ ‏إهمال عباده وعدم تعريفهم ، ما ينالون به غاية ‏كما لهم . ‏فمن أعطى اسم الرحمن حقه ، عرف أنه متضمن ‏ارسال الرسل ، وانزال الكتب ، أعظم من تضمنه ‏إنزال الغيث ، وإنبات الكلأ، وإخراج الحب  . ‏فاقتضاء الرحمة لما تحصل به حياة القلب والأرواح . أعظمُ من اقتضائها ما تحصل به حياة الأبدان والأشباح . ولكن المحجوبون : إنما أدركوا من هذا الاسم حظَّ البهائم والدواب ، وأدرك منه أُولوا  الألباب أمراً وراء  ذلك ....

المزيد... »

5

رد أ. د. علي القره داغي

رد أ. د. علي القره داغي الأمين العام للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين على الرئيس الفرنسي ماكرون عندما قال "أن الإسلام يمر بأزمة في جميع أنحاء العالم"   السيد الرئيس ماكرون:  لا تقلق على ديننا فهو لم  يعتمد في يوم من الأيام على دعم سلطة ولا رفع سيفاً في وجه من عارضه ليفرض رايته... الإسلام حقائق وجودية خالدة تملك حلاً للمشاكل المستعصية على السلطات... هو دين الله وليس نظام حكم يعتمد على مزاج الناخبين ولا تزييف الوعي...  الإسلام  هو الحضور المستمر للعقل والبرهان وحماية الإنسان......

المزيد... »

5

الباب المفتوح

مقال الأسبوع الباب المفتوح : امرأة انجبت طفل ، وأرادت أن تجعل منه عالماً شرعياً. ولكنها اكتشفت أن ابنها  أصم وأبكم ورأت أن حلمها لن يتحقق .   وفتح الله عليها باب الدعاء فبدأت تدعو الله بإخلاص وبنية صادقة وفي إحدى الليالي وعندما كانت نائمة وإذا بها ترى في منامها الخليل إبراهيم عليه السلام يقول لها : ياهذه قد رد الله على ابنك بصره بكثرة دعائك   واستيقظت المرأة واذا بها ترى ابنها مبصراً,, سبحانك ربنا يامن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ,, وبعد أن رد الله البصر لولدها بدأت الأم...

المزيد... »

5

أحسن القول

أحسن القول : ‏( وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ ۚ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا ) ‏قال سيد قطب : هي على وجه الإطلاق ، وفي كل مجال ‏فيختار وأحسن ما يُقال ‏بذلك يتقون أن يفسد الشيطان ما بينهم ، فالشيطان ينزغ ‏بين الأخوة ، بالكلمة الخبيثة ، وبالرد السيء يتلوها. الكلمة أحيانا تحمل على غير معناها ، فتوقع العداوة والبغضاء ولذلك أمرنا الله تعالى بالقول الحسن .  { وَقُل لِّعِبَادِي...

المزيد... »

5

من آثار المعاصي

من آثار المعاصي : ‏من آثار المعاصي : الزلازل ، ومحق البركة ، عند مرور ‏الرسول صلى الله عليه وسلم بديار ثمود في غزوة تبوك : منع الجيش من شرب مياههم . ‏فهذا من تأثير شؤم الذنوب ، مع تفاوت وتطاول الزمان ‏وكذلك تأثير الذنوب في نقص الثمار ، وما يلحقها من الآفات . وجد في خزائن بني أمية حبة حنطة بقدر  نواة التمر وهي في صرة مكتوب : (هذا كان ينبت في زمن العدل) نُقل عن بعض الشيوخ في الصحراء ، أنهم كانوا يعهدون الثمار  ، أكبر مما هي الآن ، وكثير من هذه الآفات التي يصيبها ، لم يكونوا...

المزيد... »

5

موقف الصحابة من الخمر

موقف الصحابة من الخمر : ‏عندما نزلت آية تحريم الخمر قال عمر - رضي الله عنه - ‏إنتهينا يارب إنتهينا . ‏وعن على بن أبي طالب رضي الله عنه لو وقعت قطرة ‏من الخمر في بئر ، فبنيت مكانها منارة لم أؤذن عليها ‏ ولو وقعت في بحر ثم جف ونبت مكانه الكلأ لم أرعه ‏وقال آخر لو أدخلت أصبعي فيه لم تتبعني . هذا هو موقف الصحابة الإيماني حقاً هم الذين اتقوا الله حق تقاته . وقال بعض الصحابة : لأن أخر من السماء فأُقطع قطعاً أحب إليّ من أن أتناول منه قطرة واحده .

المزيد... »

5

الزهد المشروع

الزهد  المشروع : ‏هو الذي به أمر الله ورسوله هو  عدم الرغبة فيما لا ينفع من ‏فضول المباح . ‏فترك فضول المباح الذي لا ينفع في الدين زهد وليس ‏بورع ، ولا ريب أن الحرص والرغبة في دار الدنيا من المال ‏والسلطان مضر . كما  روى الإمام أحمد في مسنده من حديث كعب بن مالك الأنصاري رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه وسلـم قال: «مَا ذِئْبَانِ جَائِعَانِ أُرْسِلَا فِي غَنَمٍ، بِأَفْسَدَ لَهَا مِنْ حِرْصِ الْمَرْءِ عَلَى الْمَالِ وَالشَّرَفِ لِدِينِهِ » فذم النبي - صلى الله عليه وسلم -...

المزيد... »

5

قال شاعر القبيلة

  قال شاعر القببلة : ‏لا يصلح ُ الناس فوضى لا سُراة لهم - ‏ولا سراةُ إذا جاهلهم سادوا . ‏تُهدى الأمور بأهل الرأي ما صلحت ‏فإن فسدت  فبالأشرار تنقاد ‏لا خير في حلم إذا لم يكن له ‏بوادر تحمي صفوه أن يكدرا ‏ العرب في القرآن أميون ، لا قراءة ولا كتابة ‏ومع ذلك تأمل هذه الحكم .

المزيد... »

5

آفة جمع المال

آفة جمع المال : سُئل عيسى عليه السلم عن المال ؟ فقال لاخير فيه ، قالوا لماذا يا نبي الله ؟ فقال : لأنه يجمعه من حل وحرام . ثم قال في إجابة طويلة : يشغله عن ذكر الله تعالى  قالوا : إن لم يشغله عن ذكر الله ؟ . قال : يطيل عليه أمد الحساب يوم القيامة

المزيد... »

5

حال أيوب مع ربه :

دقائق التفسير : حال أيوب مع ربه : ‏(وأيوب إذ نادى ربه أني مسني الضر وانت ارحم الراحمين )   ‏أيوب هنا في دعائه لا يزيد على وصف حاله :-   ‏( أني مسني الضر ) : ووصف ربه بصفته " وأنت أرحم الراحمين ) ‏ولا يقترح شيئا على ربه ، تأدبا مع الله ، وتوقيرا له .   ‏فهذا نموذج للعابد الصابر الذي لا يضيق صدر ه بالبلاء. فهو مطمئن إلى علم الله تعالى بحاله .   وتأمل في آخر الآية : ( وذكرى للعابدين ) : على مر الأزمان والعصور ، أن ما حصل لأيوب من الرحمة ، ليس ببعيد على من اتصف...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل