مدونة المطالب العالية | 46
5

تجفيف المنابع : (1 ـ3 )

تجفيف المنابع : (1 ـ3 ) تعتبر الخمور أخطر المواد المسببة للإدمان ، وأوسعها انتشاراً ، وهي البوابة التي منها يحصل الدخول إلى عالم المخدرات الأكثر فتكاً . والمشكلة وإن كانت تعتبر نزيف اقتصادي هائل إلا أنها ، تسبب ماهو أخطر من ذلك ، في إضاعة زهرة شباب الأمة ،عدا الجرائم الخطيرة مثل : حوادث المرور وجرائم القتل والاغتصاب والسرقة وجرائم العنف والطلاق ...إلخ . ولو رجعنا وراء إلى المجتمع الجاهلي قبل ظهور الإسلام لوجدنا  أن للخمور شأن كبير في حياتهم : فهم يعتبرون إطعام الطعام وتقديم الخمور ،...

المزيد... »

5

استغن بالله عن خلقه

استغن بالله عن خلقه كتب بعض السلف إلى أخ له : أما بعد ، فإن كان الله معك فمن تخاف ؟ وإن كان عليك فمن ترجو ؟ . هذه المعية الخاصة ، هي المذكورة ، في قوله تعالى : ( لا تخافا إنني معكما أسمع وأرى ) . وفي قول : النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ لأبي بكر وهما في الغار : ( ما ظنك باثنين الله ثالثهما ؟ لا تحزن إن الله معنا ) . فهذه المعية الخاصة تقتضي النصر والتأييد ، والحفظ والإعانة ، بخلاف المعية العامة المذكورة في قوله تعالى : ( ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ... ) . فإن هذه...

المزيد... »

5

موعظة من الجار الجنيّ

موعظة من الجار الجنيّ قال ابن أبي الدنيا ... سمعت أبا خليفة العبدي قال : مات ابن لي صغير فاحزنت عليه حزناً شديداً وارتفع عن عيني النوم . فوالله إني ذات ليلة في بيتي على سريري ، وليس في البيت أحدُ ، وإني لمفكر في إبني ، إذ ناداني مناد من ناحية البيت : السلام عليكم ورحمة الله ، يا أبا خليفة ، فقلت : وعليكم السلام ورحمة الله . قال : ورعبت رعباً شديداً ، فتعوذت ثم قرأت آيات من آخر سورة آل عمران ، حتى انتهيت إلى هذه الآية ( وما عند الله خير للأبرار ) . قال : يا أبا خليفة ، قلت لبيك ، قال : ماذا تريد...

المزيد... »

5

ديني ودين آبائي

ديني ودين آبائي كان للمأمون وهو أمير مجلس نظر ، فدخل في جملة الناس ، رجل يهودي حسن الثوب ، حسن الوجه طيب الرائحة ، فتكلم أمام الأمير فأحسن الكلام والعبارة ، فلما انفض المجلس ، دعاه المأمون ، فقال له : أسلم حتى أفعل بك وأصنع ووعده  فقال : ديني ودين آبائي وانصرف . فلما كن بعد سنة ، جاء مسلماً ، فتكلم عن الفقه ، فأحسن الكلام ، فلما انصرف المجلس ، دعاه المأمون ، قال : ألست صاحبنا بالأمس ؟ قال : بلى . قال له : فما سبب إسلامك ؟ قال : انصرفت من حضرتك ، فأحببت أن أمتحن هذه الأديان ....

المزيد... »

5

إذا كان الله معك فمن يخيفك

إذا كان الله معك فمن يخيفك قال ابن مسعود : العبد ليهمُّ بالأمرمن التجارة والإمارة : (أي : يسعى للحصول عليها) حتى يُيسر له ، فينظر الله إليه ، فيقول للملائكة : اصرفوه عنه ، فإني إن يسرته له أدخلته النار ، فيظل يتطير ويقول : سبقني فلان ، دهاني فلان ، وما هو إلا فضل من الله تعالى . ومن حديث أنس عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ [ يقول الله عز وجل : إن من عبادي من لا يُصلحُ إيمانه إلا الفقر ، وإن بسطت عليه ، أفسده ذلك ، وإن من عبادي من لايصلح إيمانه إلا الغنى ، ولو أفقرته ، لأفسده ذلك . وإن من...

المزيد... »

5

نظرات وعبر

نظرات وعبر ·       قرأت أن عالم نفس امريكي شهير ، اسمه وليم جيمس ، يطلق عليه عندهم : أبوعلم  النفس ، يقول : إننا نحن البشر نفكر فيما لا نملك ، ولا نشكر الله تعالى على ما نملك وننظر إلى الجانب المأسويّ المظلم في حياتنا ، ولا ننظرُ إلى الجانب المشرق فيها ونتحسّرُعلى ما ينقصنا ، ولانسعد بما عندنا . ·       قيل لعنترة بن شداد : ما هو السر في شجاعتك ، وصمودك أمام الرجال ؟ قال : ضع إصبعك في فمي ، وخذ إصبعي في فمك ،وكل منهما عض أصبع الآخر ، فصاح الرجل من...

المزيد... »

5

بابا الفتيكان وعلماء الغرب

بابا الفتيكان وعلماء الغرب القى البابا بينيدكت السادس عشر على مدرج جامعتة في المانيا في العام الماضي محاضرة قال فيها : إن العقيدة الإسلامية تقوم على أساس ، أن إرادة الله لا تخضع لمحاكمة العقل ولا المنطق . ثم إن محمداً لم يأت إلا بماهو سيء وغير إنساني ، كأمره بنشر الإسلام بحد السيف . ولقد عبر المسيحيون في البلاد العربية عن أسفهم الشديد، لما انطوت عليه الكلمات التي أدلى بها بابا الفتيكان عن جهل بمبادي الإسلام وقيمه الخالدة . يا ليت هذا البابا أن يكون قد اطلع على الكتابات التي...

المزيد... »

5

اترك أمس وبكره وعش يومك

اترك أمس وبكره وعش يومك قال أهل العلم : إذا أصبح العبد وأمسى وليس همه إلا الله وحده ، تحمل الله سبحانه وتعالى حوائجه كلها ، وحمل عنه كل ما أهمه ، وفرغ قلبه لمحبته ، ولسانه لذكره وجوارحه لطاعته . وإن أصبح وأمسى والدنيا همه حمَّله الله همومها وأنكادها ، ووكّله إلى نفسه ، فشغل قلبه عن محبته بمحبة الخلق ، ولسانه عن ذكره بذكرهم ، وجوارحه عن طاعته بخدمتهم وأشغالهم . فهو يكدح كدح الوحوش في خدمة غيره . فكل من أعرض عن عبودية الله وطاعته ومحبته بُلي بعبودية المخلوق ومحبته وخدمته . قال...

المزيد... »

5

بشاعة العدوان والتطاول

بشاعة العدوان والتطاول يؤكد الحارث المحاسبي ، إننا قادرون أن نتوصل إلى كظم ألغيظ الذي دعانا الله تعالى إلى مواجهته والتحلي به ، وذلك عندما تتكون لدينا قناعة عقلية بإنه مصدر الشرور والكوارث ، وهو من أعظم أسباب الأمراض التي تعصف بالفرد .  ، وأن الحلم ليس ذلاً ومهانة في نظر الأخرين ، وإنما هو بالعكس من ذلك وهو رفعة للنفس وزينة لها وعلواً لشأنها في الدنيا والآخرة . فعندما يتأكد للأنسان ذلك ، يصبح قادراًعلى السيطرة على نفسه في كظم الغيظ بحبس الجوارح والتحلي بخلق الصبر ، كل ذلك...

المزيد... »

5

تحطيم الأصنام

تحطيم الأصنام لقد كانت قريش تظن أن محمداً من ذلك الطراز المتوحش ، المتعطش للدماء أو يشابه تلك الزعامات في عصره وفي كل العصور ، الذين تعبث بهم نشوة الإنتصار إلى ارتكاب الفواجع من خصومهم المهزومين وتثبيت أركان عروشهم على قوة البطش وارتكاب المجازر . وكان لدى قريش ما يجعل هذا الظن قوياً في نفوسهم ، لا سيما وأنهم كانوا يقيسون الأمور بالمنطق الجاهلي العصبي ، حيث الثأر والانتقام ، وأكثر ما يقلقها حجم العنف والآثام وقوة البطش الذي مارسته ضده ـ صلى الله عليه وسلم ـ وضد أصحابه . وهو...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل