مدونة المطالب العالية | 68
5

عند الحلاق

عند الحلاق ثلاث فئآت أهابهم وأتعمد أن أكون حذرا في تعاملي معهم واتحفظ على أن أدخل معهم في سجال وهم : ـ 1.    فئة الأطباء . 2.    وفئة الطيارين . 3.    والحلاقين . أما فئة الأطباء فقد تبين لي أن تخصصهم قد أثر في صفاتهم السلوكية ، فهم يحبون فيك أن تكون مستمعا لاتكثر النقاش وأن تتسمر أمامهم ولا يشغلك أي شيء عن النظًر في عيونهم ، وإذا استطعت الا ترمش أويهتز بدنك بذلك تنال رضاهم ولربما يطول بقاءك في العيادة وتنال أعلى درجات العناية . يمكنني الأستدلال على هذه...

المزيد... »

5

التحول الكبير

يقول أحد السلف : طال عجبي من المتعاظمين الذين يتعالون على الناس . وخصوصاً عرب الجاهلية الذين  من كلمة ينفرون ، ومن كلمة يتقاتلون ، حتى أن قوم منهم ، أدركوا الإسلام فقالوا : الإسلام عظيم ، ولكن كيف نركع ونسجد فتعلونا أستانا . فقال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : لاخير في دين ليس فيه ركوع ولا سجود .   ومع هذه الأنفة والأعتزاز بالنفس ، تراهم يذلون انفسهم لأمور تدل على نقص العقل وذل الطبع ، مثل عبادة الأحجار والأخشاب والطين . وكان منهم قوم يعبدون الخيل والبقر ، فأمية ابن ابي الصلت ،...

المزيد... »

5

فأين الله !

خرج  ابن عمر وأصحابه في سفر لهم ، فمر بهم راعي غنم ، فدعوه إلى أن يأكل معهم ،  قال : إني صائم ، فقال ابن عمر : في هذا اليوم الشديد حره ، وأنت بين هذه  الشعاب في آثار هذه الأغنام وأنت صائم ! ؟ فقال الراعي : أبادر أيامي في  هذه الخالية . فعجب من مقالته ، فقال له : هل لك أن تبيعنا شاة من غنمك  ونطعمك من لحمها ما تفطر عليه ، ونعطيك ثمنها ؟ قال إنها ليست لي إنها  لمولاي . قال : ما عسيت أن يقول لك م ولاك إن قلت : أكلها الذئب . فمضى الراعي وهو رافع أصبعه إلى السماء وهو يقول : فأين الله ، فأين...

المزيد... »

5

الأيام

مع الأيام إن العين لتدمع ، وإن القلب ليحزن ، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا . وإنا على فراقك يا أبا حافظ لمحزونون ، هكذا نرى الأحبة والأصدقاء يتساقطون من حولنا تباعاً . لقد عز علينا فراقك أيها الحبيب الغالي فما من مكان وطئته بقدميك الا وافتقدناك فيه وكان له الأثر في قلوب محبيك ولو ذهبنا إلى مسقط رأسك ، لنرثيك هناك ، حيث المعالم الطبيعية والأطلال التي عشت فيها وحولها وكأني بها تشهد تنقلاتك بين أحضانها . وكأني بها وهي تعزيني في فراقك  فبماذا تظنني أيها الحبيبً أواسيها في...

المزيد... »

5

لاتغضب

ذكر  لي : أن في ضاحيته شخص في التسعينات بدين جدا : نصحوه في تخفيف وزنه لتجنب  أمراض : السكر ، والضغط ، والكلسترول ، والقولون العصبي ، والسكته الدماغية  ، والملاحظ : أن الذين نصحوه ماتوا جميعهم بنفس الأمراض . أما هو : فلا  يشكوا من أي مرض ، يمارس حياته بصورة طبيعية . قلتُ له : صف لي أحواله وطبائعه ؟ قال لي : لم يكن مشاحنا ولا غضابا ولا مشاجرا ولا مجادلا متسامحا ، لايكره ولايحقد . حينئذٍ تذكرت وصيية الرسول للأعرابي بعدم الغضب ثلاث مرات . وعلمت أن الغضب وراء كل مصيبة ونكبة . لك الله يا أمة...

المزيد... »

5

خلق المداراة والحلم

قالوا من قلة الفطنة والفهم عن الناس أن تبادر عدواً أو حسوداً أو من لك عليه حق بالمخاصمة . و إنما من الحصافة ، إذا علمت أنه لدود مُخاصم أن تظهر له السلامة . فإذا رأيت منه إعتذاراً ، فأقبله وإذا بادرك بالخصومة ، بادره بالصفح ، ثم أبطن الحذر منه ، فلا تثق به . وإذا أردت أن تؤذيه ، فأول سلاح تتخذه أن تقوم بإصلاح نفسك في قولك وفعلك ، وأعلم أن أعظم العقوبة له هي أن تعفو عنه لله تعالى . وإن بالغ في الشتم ، فبالغ أنت في الصفح . فخصومتك له تعلمه أنك تكنَّ له العداوة ، فيأخذ الحذر منك ، ويبسط...

المزيد... »

5

لا تقطع رجاء من رجاك

رحل الإمام  أحمد إلى ما وراء النهر ، للبحث عن أحاديث ثلاثة ، قيل له : إن هناك من  يرويها و يحفضها . فوجد شيخاً ، يطعم كلباً ، فسلم على الشيخ ، فرد عليه السلام . ثم تشاغل الشيخ باطعام الكلب ، ولم يقبل عليه . فلما فرغ الشيخ من إطعام الكلب ، التفت إلى الإمام  وقال له : كأنك وجت في نفسك حيث أقبلت على الكلب ولم أقبل عليك ؟ قال : نعم . قال : حدثني ابو زناد عن الأعرج عن أبي هريرة أن ـ النبي صلى الله عليه  وسلم ـ قال: ( من قطع رجاء من ارتجاه ، قطع الله رجاءه منه يوم القيامة ،  فلم يلج الجنة )...

المزيد... »

تهانينا!

إذا كنت تقرأ هذه السطور ، فهذا يعني أن عملية التسجيل كانت ناجحة وأنه يمكنك البدء في التدوين

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل