5

حديث الصحابة عن الدنيا

حديث الصحابة عن الدنيا قال الصحابي عامر بن عبد الله : رأيت نفراً من أصحاب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ، وصحبتهم ، فحدثونا : أن أحسن الناس إيماناً يوم القيمة ، أكثرهم محاسبة لنفسه في الدنيا ، وأن أشدهم فرحاً يوم القيمة ، أشدهم حزناً في الدنيا . وأن أكثرهم ضحكاً يوم القيامة ، أكثرهم بكاءً في الدنيا ، وحدثونا أن الله تبارك وتعالى : فرض فرائض ، وسن سنناً وحد حدوداً ، فمن عمل بفرائض الله وسننه واجتنب حدوده ، دخل الجنة بغير حساب . ومن عمل بفرائضه ثم ركب حدوده ، ثم تاب ثم ركب حدوده ثم...

المزيد... »

5

ومضات إيمانية

ومضات إيمانية ·       قال لقمان الحكيم يوماً لإبنه : يا بني أمرٌ لا تدري متى يلقاك فاستعد له قبل أن يفجأك بغتة . ·       قيل للربيع بن خُثيم : كيف أصبحت ؟ قال : أصبحنا ضعفاء مذنبين نأكل أرزاقنا ، وننتظر آجالنا . ·        قالوا : أن الموت أشد من ضرب السيوف ، ونشر المناشير ، وقرضٍ بالمقاريض . ·       قال أحدهم : يقول مر رجل عابد برجل عابد فقال له : مالك ؟  قال أعجب من فلان إنه كا قد بلغ من عبادته علواً كبيرً  ، ومالت...

المزيد... »

5

الثعبان داخل حزمة الحطب

الثعبان داخل حزمة الحطب كان رجل من قوم صالح عليه السلام ، قد آذاهم ، فقالوا : يا نبي الله : ادع الله عليه فقال : اذهبوا فقد كفيتموه ، وكان يخرج كل يوم يحتطب ، فخرج يوماً ومعه رغيفان ، فأكل أحدهما وتصدق بالآخر . واحتطب وجاء بحطبه سالماً ، لم يصبه شيء ، فدعاه صالح عليه السلام ، وقال له : أي شيء صنعت اليوم ؟ ، قال خرجتُ ومعي قرصان ، فتصدقت بأحدهما وآكلت الآخر . فقال له  النبي صالح : حل حطبك ؟ فحل حطبه . فإذا فيه حنش أسود شديد السمّية ، عاضاً على جذع من الحطب !! . فقال النبيُ صالح : بالرغيف...

المزيد... »

5

قيم أخلاقية رفيعة

قيم أخلاقية رفيعة    ( .. والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين .. )   الكظم : حبس الشيء عند امتلائه ، أي : يكظم الغيظ ، فيرده في جوفه ولا يظهره . ومنه قوله تعالى : ( إذ القلوب لدى الحناجر كاظمين ) .   ·       عن أنس قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ( من كظم غيظاً وهو يقدر على أن ينفذه ، دعاه الله يوم القيامة على رءوس الخلائق حتى يخبره من أي الحور شاء ) .   ·       عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن النبي ـ صلى الله...

المزيد... »

5

كلمة للشباب

كلمة للشباب   الشيخ سليمان الندوي : من أبرز علماء الهند ، كتب وصية بديعة للشباب ، عند قدومه للحج عام ، (1368) يصف فيها واقع المسلمين ، ويعالج قضاياهم ، ومع أن عمرهذه الوصية أكثر من ستين عاماً ، ولكنها تنبض بالحيوية ، فيها تشخيص لأحوال المسلمين وكأنها كُتبت اليوم .   وإليك قطوف مختارة من وصيته النفيسة ، حيث يقول رحمه الله :   شباب المسلمين في سائر الأرض ، مصابون بداء واحد ، ودواؤهم واحد . المسلمون ليسوا أمة تشبه بقية الأمم ، تربطهم الجنسية والنسب والنسل والوطن واللون...

المزيد... »

5

الأفعال قبل الأقوال

الأفعال قبل الأقوال   وعد الله بني إسرائل ، أنهم سيرثون الأرض من بعد إبادة فرعون وقومه .   قال تعالي : ( عسى ربكم ان يهلك عدوكم ويستخلفكم في الأرض فينظر كيف  تعملون ) ، { لاحظ فينظر كيف تعملون } : فكانت النتيجة أنهم خالفوا العهد الذي أخذه الله عليهم في التوراة ، فعاقبهم الله : بالذل والمسكنة ، والطرد من رحمة الله ، وتشتيتهم في الأرض .   وورد في أمة محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ نفس التحذير: { لننظر كيف تعملون } أليس من العقل والفطنة أن نعلم أن الذي نال بني إسرائل ، سينال هذه...

المزيد... »

5

الجنس في المنظور الإسلامي

الجنس في المنظور الإسلامي   لقد حث الإسلام على الزواج واهتم به اهتماماً شديداً ، فبقدر اهتمامه بالزواج أهمل كل ما عداه في مجال إشباع الشهوة ، وحذر من الخروج عن شريعته ونظامه تحذيراً شديداَ .   قال الله تعالى : ( والذين هم لفروجهم حافظون . إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين . فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون ) .   5 ، 6،7 / المؤمنون .    لقد استدل كثيراً من المفسرين بهذه الآية الكريمة ، على حرمة المعاشرة الجنسية   : من الزنا واللواط...

المزيد... »

5

من أحوال الصالحين

من أحوال الصالحين   ·       عن سلام بن مسكين قال : أنبأنا ثابت ، قال : ما دعى الله تعالى المؤمن بدعوة إلا وكل بحاجته جبريل عليه السلام ، فيقول : لا تعجل بإجابته ، فإني أحب أن أسمع صوت  عبدي المؤمن .   ·       وإن الفاجر يدعو الله عز وجل ، فيوكل جبريل بحاجته ، فيقول : يا جبريل أعجل إجابة دعوته ، فإني أحب ألا أسمع صوت عبدي الفاجر .   ·       قال ثابت البناني : عن رجل من العبّاد ، أنه قال يوماً لإخوانه : إني لأعلم متى يذكرني ربي...

المزيد... »

5

لماذا مكة (1ـ 2 )

لماذا مكة (1ـ 2 )   لسائل أن يسأل لماذا اختار الله اللسان العربي ليكون وعاءً ومظهراً لوحيه الكريم ؟ دعونا نذهب إلى ما هو أبعد من ذلك ، هل في مقدورنا أن نفهم ما الحكمة في اختيار الله تعالى مكة لتكون موقعاً لبناء بيته الشريف ؟ هذه البيئة الخالية من كل مظاهر الجذب للحياة البشرية والحيوانية والنباتية ، تقع في وادي بين الجبال السود الخالية من كل نبتة ، الغبار يغطي سماءها معظم أيام السنة ، ودرجة الحرارة في الخمسينات ، وهي بيئة في الغالب غير ممطرة .   لعل معرفة الإجابة على ذلك هو من...

المزيد... »

5

إنّ كيدهم لعظيم

إنّ كيدهم لعظيم { ياأيها الذين آمنوا إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتاب يردوكم بعد إيمانكم كافرين ، وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله وفيكم رسوله ومن يعتصم بالله فقد هدي إلى صراط مستقيم }   هذه الآيات تحتاج إلى التوقف عندها طويلا ، فهي وإن كانت تخاطب فئة من صحابة رسول الله إلا ان معناها يتجدد على مرالعصور . أهل الكتاب لن يتخلوا عن محاربة المسلمين وبث فيهم الفرقة ، وهذا ما نشاهده عياناً ، فهم أكثر شراسة من أولائلهم ، وكيدهم في هذه الأزمنة أخذ أبعادا خطيرة غاية في...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل