الإسلام المفترى عليه

alt

الإسلام المفترى عليه

الغرب الذين يتهمون المسلمين بإنهم لايعتبرون بأحداث التاريخ .

 وعندما ننظر في سلوكياتهم في العالم  قديماً وحديثاً يتبين لنا جلياً بإنهم هم الذين لا يعتبرون بالماضي مع كثرة قراءتهم كما يدعون . انظر على سبيل المثال بلد مثل مصر : لم يقع من المسلمين الفاتحين إكراه على الأقباط أن يدخلوا في الأسلام قسرأً ، ولم يُجْلَوا من أرضهم ، ولم يُطردوا من بيوتهم ، ولم تُحرق قراهم ، ولم تُنهب أموالهم ولم يهاجروا من مصر هرباً من حكم المسلمين .

والدليل : أنه ما زالت تزداد أعداد المسيحيين  في مصر بعد الفتح الإسلامي بأربعة عشراً قرناً ، وهم يستمتعون بأمنهم ، وديارهم وأموالهم ، يمارسون مسيحيتهم ويهوديتهم في حرية كاملة تحت رعاية وحماية المسلمين ، ثم انظر إلى المجازر التي ارتكبها  النصارى ضد المسلمين على سبيل المثال : في الأندلس والفلبين  لقد أبادوا منهم مئات الألوف ، في مجازر همجية لم يعرف لها التاريخ مثيل :  ابحث تجده في مراجعهم .

وهم الآن يتهمون المسلمين بالعنف والأرهاب والظلامية . وأنهم نشروا الإسلام قديماً بالسيف ويتهمون أتباعه الآن في وسائل الإعلام بالعنف والتطرف والأرهاب    والوهابية ، ويزرعون عملاءهم من العلمانيين في المراكز الإعلامية الإسلامية   لبث الفكر العلماني لإقصاء الإسلام عن حركة الحياة ، في حرب إعلامية ظالمة واسعة النطاق .

المطالب العالية . 



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل