الفقر الذاتي

alt

الفقر الذاتي

كل مخلوق فقير إلى الله ، محتاج إليه ليس فقيراً إلى سواه ، فهو ليس مستغنياً بنفسه ، ولكنه مستغنيا عن الدنيا كلها إذا اختار العيش مع ربه . وأن ذلك الغير فقيراً أيضاً محتاجاً إلى الله 

ومن المأثور عن أبي يزيد العارف بالله ، أنه قال : استغاثة المخلوق بالمخلوق كاستغاثة الغريق بالغريق . وعن آخر أنه قال : استغاثة المخلوق بالمخلوق كاستغاثة المسجون بالمسجون .

وهذا تقريب للعبارة وإلا فهو كاستغاثة العدم بالعدم فإن المستغاث به إن لم يخلق الله فيه قوة وحولاً و إلا فهو لايملك لنفسه ولا لغيره نفعاً ولا ضراً .

إذا كان حالنا كما قالوا : فلما التعالي والغرور على عباد الله ؟ ، كيف يتكبر ويتعالى صاحب المنصب والثروة الواسعة ، وهو لايملك أن يدفع عن نفسه قرصة ناموسة وهي تصول وتجول داخل غرفة نومه ؟ !!

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل