ما قيل في ذم البدانة

alt

ما قيل في ذم البدانة

قيل : من الفقه ذم البدانة ( السمن ) . لما في ذلك من من تكلف المطاعم والإشتغال بها عن المكارم ، بل أن بعض الأحاديث ، فيها دلالة على تحريم الأكل الزائد على قدر الكفاية .

وذكر الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ : أن في القرون المتأخرة ، قوم يظهر فيهم السمن المكتسب أي : ( بفعل الإنسان) ؛ وإنما هو من كثرة الأكل ، والشره والدعة والراحة ، والإسترسال مع النفس على شهواتها .

فمن كانت هذه أخلاقه ؛ فهو عبد لنفسه ، لاعبد لربه . ومن كثر أكله وشربه ؛ كثر نهمه وحرصه ؛ وزاد كسله ونومه ، فكان نهاره هائماً وليله نائاً .

قال أحد السلف : دواء القلوب خمسة أشياء : قراءة القرآن بالتدبر ، وخلاء البطن ، وقيام الليل ، والتذرع عند السحر ، ومجالسة الصالحين .

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل