خفف الأثقال

خفف الأثقال

alt

خفف الأثقال

إذا كنت لاتملك مزرعة في ناحيتك أو قل استراحة ، تمتع بها نفسك وأهلك ، وليس لك دار تحتوي على أفخم الأثاث ، ووسائل الترف ، وليس لك بين الناس وجاهه ومركز قيادي مرموق تُعجب به الأنظار . هل غياب كل ذلك في حياتك من شأنه يورثك الحزن على الدنيا عند مجيء ساعة الرحيل ؟ .

بخلاف من يملك كل هذا الهيلمان . من فيئة الطبقات المتميزة بثرواتها وسعة أموالها  ومنتجعاتها . أن هذه الفئة أكثر الناس تعرضا للغموم والأكدار إذا وقعت الواقعة .

 فتجد أحدهم في ساعات الرحيل الأخيرة في حالة ذهول ، وقد أطبق عليه الكرب  من كل مكان ، وأعتصر قلبه الحزن وسحقت أعصابه مفاجأت الموت ، طبقات من الأحزان والكروب والغموم بعضها فوق بعض .

ولا ينتهي الأمرعند ذلك ، بل يذكر العلماء أن الفقراء ، يدخلون الجنة ، قبل الأثرياء بخمس مائة سنه ، لأنشغالهم بالحساب والمساءلة . فهل هناك عاقل يتمنى أن يكون ضمن هذه الفئة ، بعد كل هذه الظواهر أو يحسدهم على ما هم فيه من النعمة والسعة .

المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل