العقل في القرآن

العقل في القرآن

alt

العقل في القرآن

§      النزعة العقلية في القرآن الكريم واضحة تمام الوضوح ، وذلك أن الآيات التي تدعوا الإنسان إلى التأمل والتفكر والتدبر والاعتناء إنما هي آيات كثيرة تدعو دعوة صريحة لأعمال العقل فيما خلق الله تعالى للوصول من خلال ذلك إلى معرفة الخالق .

§      ومتى تحققت معرفة الخالق ، أصبح الإنسان عارفاً بأوامر الله تعالى فيتبعها ومتفهماً لنواهيه فيجتنبها . أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو آذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور ) .

§      ومما قيل في العقل : العاقل عن الله تعالى هو من عقل عنه أن الفقه في الدين يورث محبة الله ، وإن أقل قليل من المعرفة يورث التعظيم لله تعالى والهيبة منه .

§      والعاقل عن الله تعالى ، هو من عقل عنه ، أنه ابتدأ عباده بالرحمة والتفضل والإحسان ، حيث سخر له كل مافي السماوات والأرض لمنافعه ، وكرمه بارسال الرسل وإنزال الكتب ، لصلاح حركة حياته ، ومعاده .

§      إن الله تبارك وتعالى مع علمه بأن الناس يعصونه ، ولكنه يبتدئهم بالنعم . فمن يعقل ذلك عن رب العالمين سبحانه وتعالى ، يلزم قلبه بالرحمة ، فيحب المحسن لإحسانه ، ويشفق عن المسيء لإساءته  بسبب تطاوله على مقام مولاه بالمخالفة .

§      يُعرف العاقل بسكوته وسكونه ومراقبته للعواقب ، وليس العقل محسوساً .وإنما يدل عليه ظاهر قول العاقل وعمله .

المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل