الرغيف الناشف

الرغيف الناشف

alt

الرغيف الناشف

 

قال ابن الجوزي : كنت في زمن الصبا آخذ معي أرغفه . يابسة ، فأخرج في طلب العلم ، واقعد على نهر دجلة ، فلا أقدر على أكلها إلا عند المساء ، فكلما أكلت لقمة شربت عليها ، وعين همتي ، لا ترى إلا لذة تحصيل العلم ، يقول : أن العمر شريف ، يجب أن يُصان من الضياع . وكان يقلقه كثرة الزيارات ، ويقول : أنها مضيعة للوقت .

 

فكان من ذلك أنه يقلل الكلام عند الزياره ليتعجل الفراق . ثم قال : اعددت أعمالاً لأوقات الزيارات ، لئلا يمضي الزمان فارغاً ، فجعلت استعد للقائهم بقطع الكاغاد (أي الورق) ، وبري الأقلام .

 

فإن هذه الأشياء لا تحتاج إلى فكر وحضور قلب فأرصدها الأوقات زيارتهم لئلا ، يضيع شيء من وقتي . نسأل الله ان يعرفنا شرف أوقات العمر .

 

المطالب العالية .  

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل