آخر الأسبوع - 40

آخر الأسبوع - 40

آخر الأسبوع - 40
ضربة آخر الليل : -
المقادير التي يسوقها الله تعالى عبارة عن رسائل للعصاة في كل زمان ، تتم في أعقاب المخالفات لمنهج الله في حركة الحياة ، فتنزل العقوبة ، إما مقاربة أو مباعدة لزمن المخالفة .
فمثلاً : -
قصة أصحب الجنة التي ورد ذكرها في القرآن الكريم . لقد كان والدهم ، على علم ومعرفة بحقوق الضعفاء والمساكين ، وعاقبة ثمرات هذا الإنفاق العاجلة ، من البركات والنماء للمحصول .
وكان هذا الرجل يؤدي هذا الحق للمساكين عند الحصاد ، وكان هذا المسلك لا يعجب أبناءه ، فهم يرون ذلك سفهاً من الأب وحماقة ، إذ يبدد ثروتهم بهذا الأسلوب .
وعندما توفى الأب ، اتفقوا على أن يكون موعد الحصاد ، في الوقت المبكر ، قبل علم الفقراء بذلك ، وقد بيتوا هذه النية ، والله مطلع على الأسرار وما تخفي الصدور .
فكانت النتيجة أن سبقتهم المقادير من حيث لا يحتسبون .
فإذا كانت الجنة أحرقت لدرجة اختفاء معالمها على أصحابها بسبب مخالفة بسيطة ، فكيف بنا بحجم المخالفات التي نقع فيها صباحاً ومساءا ولا نربطها بالمعاصي التي نقترفها ، بل إن الجاهلية المعاصرة ، تربط الزلازل والكوارث بالظواهر الطبيعية .
وقد روي عن أحد سكان صنعاء ، أنه زار هذه المزرعة ، ورأى عنقود العنب بقامة الرجل ، وأن العنقود الواحد بحمل بعير .
وهذا يدل أن الله قد تاب عليهم وأنزل البركة على إنتاج المزرعة ، بعد أن أظهروا ندمهم ، وتابوا إلى الله توبة صادقة .
المطالب العالية
www.sz1sz.com

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل