كيف نحن اليوم

كيف نحن اليوم

كيف نحن اليوم  ! 

مر عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، ببلدة من رعاياه فوجد فيها أن الفعاليات المعيشية  ليست بأيدي أبناء 

هذه البلدة.

فوبخهم ، وعنفهم ، وقال لهم : كيف بكم وقد أصبحتم عبيداً عندهم .

لقد أدرك هذا الخليفه الراشد - ببعد نظره - أن المُنتج  هو القوي ، وأن المستهلك هو الضعيف  .

وأن المؤمن القوي خير وأحب إلى الله تعالى من المؤمن الضعيف .

وقد قال رسول الله في هذا الشأن :( ما أكل أحد طعاماً قط  خيراً من أن يأكل من عمل يده ، وإن نبي الله داود عليه السلام ، كان يأكل من عمل يده ) 

اليس نحن الضعفاء أمام هذه الحشود الهائلة من العماله ، وهم الأقوياء فقد أصبحوا  هم الخبراء بما اكتسبوا من الخبرات مع الزمن ، وقد فهموا أسرار المهنة  ودقائقها . 

المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل