الغزو الفكري

الغزو الفكري

الغزو الفكري 

فتاة مسلمة اختارت أن تتزين  بزي الإسلام  الذي فرضه الله تعالى على المرأة المسلمة ، والذي يتمثل في كل ما يخفي زينة المرأة ، ومغرياتها الجسدية ، عن أنظار الرجال الأجانب عنها.

 

فجاءت  شياطين الجن والإنس  يوهمونها : أنها إن فعلت ذلك حرمت نفسها من فرصة إقبال الخاطبين إليها .

 

إذ لن يجد أحد فيها ما يدعوهم إلى الزواج منها ، وأن السبيل الوحيد إلى أن تنال حظها من الزواج ممن تريد ، أن تعرض من مزاياها ومغرياتها الجسدية ما يلفت إليها الرجال .

 

فسرى إليها هذا الوهم  وهيمن على قناعاتها ، هذا الشعور العاطفي ، وغطى على فطرتها الإيمانية  .

 

ونسيت هذه  الضحية أن الأمر في ذلك بيد الله فخالفت أمر الشارع ، تحت  تأثير هذا الوهم .

ورأت أن هذا الخيار في هذا الشأن ، أمر يتطلبه واقع الحياة المعاصرة .

 

هذا هو سلاحهم الذي أوقع الكثير من الفتيات في عالم اليوم ، كما هو مشاهد.

 ولعله مثل هذه الأفكار ، هي  التي أو صلت الطلاق إلى هذه النسب المذهلة.

قال الله تعالى :-

(فَلِذَٰلِكَ فَادْعُ ۖ وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ ۖ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ ۖ وَقُلْ آمَنتُ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ مِن كِتَابٍ ۖ وَأُمِرْتُ لِأَعْدِلَ بَيْنَكُمُ ۖ اللَّهُ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ ۖ لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ ۖ لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ ۖ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا ۖ وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ )

المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل