قضية قرآنية لا تتغير

قضية قرآنية لا تتغير

قضية قرآنية لا تتغير :

‏إذا أردتم نصر الله : فعليكم بالإستقامة على المنهج  مع الأخذ بالإستطاعة في جانب القوة .

فالله تعالى يحميكم من مكائد أعدائكم : هذه قضية قرآنية ، لم تتخلف في الماضي ،  ولا يمكن أن تتخلف غداً أبداً .

 

‏لأن المسلمين حملة رسالة ، ومعهود إليهم نشرها في العالم ، لأن الرسالات خُتمت بمحمد - صلى الله عليه وسلم 

 

فلابد  أن يكونوا في معية الله دائماً ، مستقيمين على منهجه وأن يكونوا قدوة للعالم في تطبيقه في حركة الحياة ،

، وفي واقعهم السلوكي. 

فهل واقع الأمة ، كذلك ؟ !!

‏⁦‪المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل