التوحيد

التوحيد

إذا علمت حقيقة توحيد الربوبية ، وأن الله هو الضار النافع .

فمن سلك هذا المسلك العظيم :

استراح من عبودية الخلق ونظره إليهم ، وأراح الناس من لومه وذمه إياهم وتجرّد التوحيد في نفسه .   

 

قال الفضيل بن عياض رحمه الله :

من عرف الناس استراح ـ يريد النهم لا ينفعون ولا يضرون ـ 

وأنهم عبيد ضعفاء الكل في فقر وفاقة دائمة لخالقه ومولاه .

أبو نادر

المطالب العالية

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل