البصيرة

 

البصيرة

: كان عمران ابن حطان الخارجي : من أدَّم بني آدم ، ومرأته من أجملهنّ فأجالت في وجهه نظرها  ثم تابعت : الحمد لله .
فقال لها مالكِ ؟ قالت : حمدت الله إني وإياك من أهل الجنة . قال لها : كيف ؟ قالت : لأنك رزقت مثلي فشكرت ، ورزقتُ مثلك  فصبرت .
وقد وعد الله الجنة عباده الشاكرين والصابرين .

المطالب العالية : أبو نادر



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل