رسالة من القاهرة إلى دمشق

رسالة من القاهرة إلى دمشق :

‏مما قاله ابن تيمية في رسالة من القاهرة إلى إخوانه

‏في دمشق ، بعد أن سجن ظلماً وحسداً وعدواناً .

 

‏تعلمون ما قد وقع في هذه القضية ، من الأكاذيب المفتراه

‏وأن ذلك أمر يجل عن الوصف .

 

‏وكل ما قيل من كذب وزور  : ( فهو في حقنا خير ونعمة)

‏هذه عبرة لكل شخص يُظلم ويُفترى عليه ، فتلك

‏نعمة تظهر نصرة الله تبارك وتعالى للمظلوم .

 

أنظر إلى كلام ابن تيمية : لم يسخط على ظالميه ولم

يدع عليهم بل اكتفى بهذا الكلام الطيب .



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل