السير إلى الله

السير إلى الله :

يقول ابن القيم : القلب في سيره

‏إلى الله - تعالى - بمنزلة الطائر

‏فالمحبة رأسه ، والخوف والرجاء :

‏جناحاه .

‏فمتى سلم الرأس والجناحان ، فهو

‏آمن في سيره .

‏ومتى قُطع الرأس مات الطائر ومتى

‏فُقد الجناحان : فهو عرضة لكل

‏صائد وكاسر  .

ولكن السلف استحبوا : أن يقوي في

الصحة جناح الخوف ، على جناح

الرجاء ، وعند الخروج من الدنيا

يقوي جناح الرجاء على جناح

الخوف .

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل