ليلة الدخلة

مقال الأسبوع

 ليلة الدخلة   :

زرته  معزياً  بعد وفات زوجته بعد عشرة دامت  خمسة وثلاثين عاماً .

قلت  له :  لماذا كل هذا الحزن ؟!!

قال لي : تلك امرأة : ( أصلية ) أي :

زوجة مثالية . قلت له : كيف هذا ؟!

  قال لي في الأيام الأولى من زواجنا . طرحتُ أمامها المنهج الذي ينبغي لنا مراعاته  في مسيرتنا المستقبلية ، في حياتنا الزوجية .

فقلتُ لها  : أنت على علم بحجم المفاسد التي اجتاحت مجتمعاتنا ، حتى أنها اقتحمت علينا غرف نومنا ، شئنا أم

أبينا . حتى بلغ تأثيرها أن أوصلت نسبة

الطلاق الى 56٪ .

اهتمامك بالظاهر من قصَّات الشعر ، والمساحيق وحمر الشفاة وتطويل أظافرك ، وصوالين التجميل ، وتلوين الشعر ، والقصات على طريقة  الموضة الفرنسية ، والملابس المحزقة عند  الخروج  ، وتنويع فساتينك في كل

مناسبة .

كل ذلك لا يطيل أمد العشرة ، ولا يقدم إضافات جديدة ، للأنس ، والمودة ودفء العشرة ، والمحبة والحياة الطيبة

يكفيني أن أراكي مثل ما أنت عليه الآن بعد أن ظهرت بشرتك على طبيعتها بعد أن أزلت  كل هذه المساحيق التي غطت ملامح بشرتك .

الذي يهمني في علاقاتنا الزوجية أن تريني الجانب الإنساني في التعامل ، أريد منك

أن تتفهمي معنى :-

(( وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ )) .

أريد منك أن تعرفي ، لماذا اختار رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن تُنصب  له خيمة بجوار قبر زوجته  خديجة عند فتح مكة ، بعدما انهالت  عليه طلبات الاستضافة في بيوتات أهل مكة .

أريدك أن تعرفي أيضا ، لماذا يقوم رسول الله من مقعده : لتجلس  تلك العجوز  التي قدمت إليه من مكة  .

حينما  قالت  عائشة :  لماذا كل هذه الحفاوة وكل هذا ،الاهتمام بهذه المرأة ؟!

قال لها : انها كانت تأتينا أيام خديجة .

ذكرته  زيارتها ،  بأيام خديجة .

قالت :  خديجة ، خديجة ، والله أبدلك خيرا من تلك العجوز  ، رد عليها بكلام نبوي

طويل عن شخصية خديجة .

لا يتسع المجال للاسترسال .

أما أنا : فسيكفيكي مني أن أكون :  مستحضراً رقابة الله تعالى  بصحبتي  معك ، كما ورد في الآية الكريمة السابقة

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل