النظر في العواقب

النظر في العواقب  :

شاهد صاحب القصر  شخص يصطاد السمك من النهر بجوار

قصره على النيل .

‏وكان يقول :

الله اعطاء صاحب هذا القصر  حظه من الدنيا وهو محروم من الجنة في الآخره .

وأنا حرمني منها في الدنيا

وهي ستكون لي في الآخرة .

فسأله صاحب القصر  عن مقالته : فصارحه عن مقالته .

‏ فقال  : أن الله جعل الدنيا في يدي ولم يجعلها في قلبي .

‏والله لم يجعلها في يدك بل جعلها في قلبك ، فأشغلتك

عن الله .

لفتة : -

الحكم بالظواهر يبعد كثيراً عن معرفة الحقيقة ، فلا ينبغي اتهام أصحاب النعمة ، بالبعد عن الله تعالى .

ولا ينبغي أيضاً أن ينظر ، إلى الفقير المعدم : أن فقره

علامة حب الله له ، ليبعده عن الدنيا . بل كلاهما في فتنة ليرى الله منهما  : الشاكر والصابر .

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل