خارطة الطريق

مقال الأسبوع :

خارطة الطريق :

إياك ثم إياك ، أن تستحقر شيئاً من حركاتك ولا تعد جواباً لها يوم السؤال والحساب ، فإن

الله مطلعٌ عليك وشهيد :

قال الله تعالى : -

{ مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }

هذا وأمثاله من الأخبار قطّع قلوب الخائفين إن كنت من أُولي العزم ، ولم تكن من المغترين

فانظر لنفسك الآن ، ودقق الحساب على نفسك

قبل أن يُدقق عليك .

وراقب أحوالك ، ولا تسكن ، ولا تتحرك ما لم تتأمل أولاً :

لما تتحرك ؟ ، وماذا تقصد ؟ ، وأين اتجاهك ؟ وما الذي تنال به من الدنيا ؟ .وما الذي يفوتك من الآخرة .

ولذا قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :

( حلالها حساب وحرامها عقاب ) .

وفي حديث معاذ ابن جبل  : ( أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : ( إن العبد ليُسأل يوم القيامة عن كل شئ ، حتى عن كحل عينيه … )

ولا ينبغي أن يستحقر العبد شيئاً من الخطرات والخطوات ، واللحظات ، فكل ذلك يُسأل عنه يوم القيامة ، لما فعله ؟ ، وما الذي قصد به ؟

فإذا علمت أنه لا باعث لك ولا محرك لك إلا الدين ، فامض عزمك وتوكل على الله ، وإلا فأمسك .

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل