آخر النهار

مقال الأسبوع

آخر النهار :

 {وَالْعَصْرِ  إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ}  :

من معاني العصر :

وقت يؤذن بقرب انتهاء النهار ، وفي هذا الوقت يتهيأ الناس للانقطاع عن أعمالهم في النهار .

وفيه إيماءة إلى التذكير بمثل الحياة حين تدنو آجال الناس بعد مضي أطوار الشباب ، والاكتهال ، والهَرم .

وهذا يتضح من شروق الشمس ثم تتدرج في سيرها إلى منتصف النهار  ،حيث شدة عطاءها ، ثم تدنو

تدريجياً حتى المغيب وينتهي دورها وعطاؤها في هذه المراحل و هكذا شأن الأنسان .

كما أن القسم بعصر الإسلام : ظاهر حيث بينت السورة نسخ جميع الأديان .

قال الله تعالى :

 (وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِن الْخَاسِرِينَ )

والخسران : متفاوت المراتب ، فأعظمه انتفاء الإيمان .

وهذا الخبر : يدل على الخسارة في الحياة الأبدية ، فلا التفات إلى أحوال الناس في الحياة الدنيا .

( لا يغرَّنَّك تقلُّبُ الذين كفروا في البلاد ( متاعٌ قليلٌ ثُمَّ مأواهم جهنَّمُ وبئس المهادُ )

فهذه قمة الخسارة ، فلا خسارة بعدها البته .

المطالب العالية



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل